مجهول يدون عبارة عنصرية على سيارة سيدة فى إقليم بلجيكىمنشور بواسطة : بتاريخ :




أثارت حادثة عنصرية جديدة  فى إقليم فلاندرز البلجيكى الكثير من الغضب ، حيث قام شخص مجهول بكتابة عبارات عنصرية على سيارة امرأة بغرب الإقليم.


ووفقاً لقناة بلجيك 24 البلجيكية، كتب الشخص المجهول عبارة “عودى إلى بلدك”،ووفقاً لصحيفة هيت لاتيست نيوز الفلمنكية ، قامت المرأة ،وتدعى مريم إيليا، بإلتقاط صوراً لسيارتها التالفة ونشرتها على شبكة الانترنت فى محاولة منها لفضح تلك الأحداث العنصرية على أمل العثور على المخربين.


تُظهر الصور رسالة “عودى إلى بلدك” مخدوشة بأحرف كبيرة على سيارتها  فضلاً عن الخدوش على جانبى صندوق السيارة.


وقالت مريم ، على صفحتها بموقع فيسبوك “سيارتى مغطاة بالكامل بخدوش عميقة والجوانب والأبواب والصندوق”، وأضافت ،”حتى أن هناك قنينة زجاجية بين إطارات السيارة ” .


وقع الحادث ببلدة رويسيلارى الفلمنكية أمس الخميس ، حين اكتشفت الضحية أن سيارتها خربت بخدوش ، بعد أن قالت إنها كانت متوقفة هناك من الساعة 8:00 مساءً وحتى 5:00 صباحًا، فى محاولة منها فى العثور على المخربين ، طالبت مستخدمى فيسبوك أن يقوم أى شهود محتملين بالحادث بمشاركة المعلومات ، ووصفوا الحادث بأنه “عنصرية “.


 


 



رابط المصدر

أخبار عالمية

اخبار العالمالعنصرية فى بلجيكيةبلجيكاحادث عنصرى فى بلجيكا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *