كم أنت عظيم يا أدريان.. الإسبانى من حارس بلا نادٍ إلى بطل فى ليفربولمنشور بواسطة : بتاريخ :




نجح الحارس الإسبانى أدريان فى حجز مقعده داخل قلوب مشجعى نادى ليفربول الإنجليزى مبكراً، بعدما ساهم فى الحصول على بطولة كأس السوبر الأوروبى للمرة الرابعة فى تاريخه.


لا أحد كان يصدق أن الحارس الإسبانى أدريان الذى كان بلا نادٍ حتى الخامس من أغسطس الجارى، سيصبح فى غضون 10 أيام بطلاً لكأس السوبر الأوروبى مع ليفربول.


القدر لعب دوراً كبيراً فيما وصل إليه أدريان صاحب الـ32 عاماً، عندما قرر الحارس البلجيكى سيمون مينيوليه الرحيل عن صفوف ليفربول رافضاً استمرار الجلوس على مقاعد البدلاء لصالح البرازيلى أليسون لينضم لنادى كلوب بروج البلجيكى.



على الفور بدأ نادى ليفربول فى البحث عن حارس بديل ليجد ضالته فى أدريان الذى تم التعاقد معه فى صفقة مجانية بعد ست سنوات قضاها داخل جدران وست هام، والذى كان قد انتقل إليه قادمًا من ريال بيتيس فى صيف عام 2013 وخاض معه 150 مباراة.


الغريب أن أدريان كان قريباً من الانتقال لصفوف بلد الوليد الإسبانى لكن جاء عرض ليفربول فى وقت متأخر، ليوافق عليه.


لم يتوقع أدريان الذى سبق له اللعب فى ريال بيتيس الإسبانى أن يتذوق طعم المشاركة سريعاً مع ليفربول، بعدما تعرض ألسيون للإصابة فى أولى مباريات “الريدز” بمسابقة الدورى الإنجليزى الممتاز “البريميرليج” هذا الموسم أمام نورويتش سيتى.


وقدم أدريان عرضاً جيداً فى ظهوره الأول مع ليفربول فى المباراة التى انتهت بفوز “الريدز” على نورويتش سيتى بنتيجة 4 – 1، قبل أن يسجل الظهور الثانى فى بطولة كأس السوبر الأوروبى أمام تشيلسى.


أدريان قدم أوراق اعتماده لجماهير ليفربول وكان جديراً بالثقة التى حظى بها من جانب يورجن كلوب المدير الفنى لنادى ليفربول والمدافع الهولندي فيرجيل فان دايك.


وتمكن أدريان من التصدي لعدة أهداف محققة من جانب لاعبو تشيلسي كما تصدى لركلة ترجيح ليمنح ليفربول بطولة كأس السوبر الأوروبي للمرة الرابعة في التاريخ.


وقال يورجن كلوب عن أدريان “لست قلقاً على الإطلاق بشأن الاعتماد على أدريان على المدى الطويل، لكنني قلق على المدى القصير، حيث كان بلا ناد حينما قمنا بضمه، لقد ظهر بشكل جيد وبكل تركيز منذ تدريبه الأول معنا، وبالطبع الآن نحن فى حاجة لتوخي الحذر معه، حيث لا يمكننا إخضاعه لتدريبات قاسية بينما علينا أن نجعله جاهزاً، هو حارس مرمى جيد وشخص جيد أيضا”.


فى حين قال فيرجيل فان دايك في وقت سابق “أدريان يقضى أسبوعه الثانى مع الفريق، وهو يعمل بجهد كبير، وبالنسبة له من الجيد أن يبدأ مسيرته بمباراة مثل هذه، بالطبع لم يكن يتوقع هذا السيناريو، بإصابة أليسون، ولكنه يمتلك الخبرة، وسيعبر عن قدراته وإمكانياته، لقد لعب سنوات عديدة فى البريميرليج”.



رابط المصدر

كرة عالمية

أدريانادريانليفربولليفربول اليومليفربول ضد تشيلسيليفربول وتشيلسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *